Overblog
Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog
28 mars 2010 7 28 /03 /mars /2010 00:20

الدورة الثانية لجائزة 'اليس ن دادس '

2ème édition du Prix ‘illisse n Dades ‘

تحث شعار :

إنصاف المرأة أساس التنمية

تنظم  جمعية السنابل الثقافية  الدورة الثانية من جائزة "إلِيسْ ن دادس" خلال الأيام 01/03 أبريل 2010 تحت شعار إنصاف المرأة أساس التنمية.و ذلك  بشراكة مع الرابطة الديمقراطية لحقوق المرأة فرع  ورزازات و بتعاون مع ANBYI TOURS  ، المجلس البلدي ، شركة ننار ، طلبة معهد الممرضين بورزازات ، جمعية دادس للمعاقين ، جمعية نساء دادس ،جمعية نساء المبادرة ، جمعية حكيمة دادس ، ثانوية بومالن دادس ، و Fondation WWSF  .

ففي إطار الأهداف العامة للجمعية و المتمثلة في خلق مجتمع مدني محلي حداثي، و سعيا منها إلى تعزيز قيم المواطنة الايجابية، بإنشاء فرص و فضاءات للتبادل و التعارف و التضامن والحوار قامت الجمعية بتأسيس جائزة تكريمة للمرأة بمنطقة دادس

و في إطار فعاليات هذه الدورة، سينظم معرض للمنتوج النسوي خلال الأيام: 01/03 أبريل و ورشات تكوينية في المقاربة الحقوقية، وفي التربية الصحية الأسرية  بالإضافة إلى أمسية فنية ثقافية.

كما ستنظم مساء يوم فاتح  أبريل 2010،  ندوة ثقافية حول موضوع : المرأة القروية و الإعلام. يتعلق الأمر بمناقشة علاقة المرأة القروية بوسائل الإعلام بأنواعها ( المكتوبة والمسموعة والمرئية و الرقمية ) لا من حيث خصوصية واقع هذه الشريحة  الكبيرة من المجتمع بل كذلك  عبر تطلعاتها و أيضا الأدوار المنتظرة منها وما تنتظره لتلبية حاجاتها.


ستتم مناقشة صورة المرأة القروية التي يقدمها الإعلام، و التأثيرات والتغييرات التي أحدتها و يحدثها الإعلام في سلوكات و مواقف المرأة القروية بصفة خاصة، عبر طرح السؤال:  إلى أي حد يقدم الإعلام المغربي بوسائله المتنوعة مادة إعلامية حقيقية حول واقع المرأة القروية و مستجيبة لرغباتها، أم أنه يظل عاجزا عن فهم همومها الحقيقية  وجوهر المشكلات و مضمونها أم أنه أكثر من ذلك يكرس نفس الأدوار  الاجتماعية و نفس الصور النمطية المكبلة والمعوقة لأي تغيير مأمول؟  باعتبار أنه ينحاز للأسر الغنية والفئات المحظوظة من المجتمع ولا يعطي النساء القرويات ما تستحقه قضاياهن من اهتمام ، و لا يطرح رؤية متوازنة لأدوار ووظائف ومسؤوليات وحقوق المرأة والطفل والرجل داخل الأسرة بل يتجاهل الإشارة إلى واجبات ومسؤوليات الرجل ويركز على الواجبات والمسؤوليات التقليدية للمرأة القروية، فحضور المرأة القروية غالبا ما يكون من منظور ذكوري استعلائي فلا تبرز إلا كنموذج للإضحاك و السطحية والبلادة و السلبية . أو عبر ثلاث صور متكررة إما الأم المعطاءة أو الزوجة الخاضعة أو الابنة المطيعة. اذ يهدف النقاش الى التنبيه إلى ضرورة إرساء سياسيات إعلامية منصفة للمرأة القروية ، سياسات إعلامية تأخذ في الاعتبار المسؤوليات العديدة التي تتولاها المرأة في مجالات الإنتاج والتعليم والإبداع الفني والثقافي، وتراعي طرح آراءهن في كافة القضايا المجتمعية بجرأة ودون عقد نقص، وتبرز العوائق الفعلية التي تحول دون إطلاق طاقاتها الكامنة كالأمية والفقر والبطالة و العديد من الموروثات الثقافية والاجتماعية. التحسيس بضرورة التعامل النقدي مع المواد الإعلامية المختلفة و عدم الاكتفاء بالاستهلاك السلبي الغير واعي.

 و قد منحت جائزة  "إلِيسْ ن دادس "  في دورتها الأولى – أبريل 2009  - لكل من :

الدكتورة مليكة ناعيم أول فتاة  من المنطقة تحصل على دكتوراه الدولة، ناشطة جمعوية و فتاة معطاء اختارت الطريق الصعب ، و استطاعت أن تشقه بالرغم من كل شيء.

نوال العال من نساء دادس اللواتي يواجهن التهميش بالمتوفر بين اليدين ،  تبدع في ميدان  الخياطة و الطرز والديكور ،تنقش بيديها أشياء تخبر الإنسان أن ما حك ظهرك مثل ظفرك.

بية ناعيم فتاة تمكنت من مواجهة التهميش و الإقصاء حصل على الرتبة الأولى في برنامج الجمعية لمحاربة الأمية.

 

تعمل الجمعية على كل ذلك مسترشدة بالمقاربة التشاركية المبنية على النوع الاجتماعي و المقاربة الحقوقية لإشراك الجميع و الانفتاح على كل الجهات و المؤسسات لتوحيد الطاقات و الجهود من اجل تنمية محلية مبنية على المساواة و إشراك المرأة  و بالتالي الأسرة و الطفل في عملية النمو السوسيو اقتصادي و الثقافي خاصة .

 

 كريم اسكلا  -  بومالن دادس -

08 /03/2010

http://www.assanabil.asso.st

Partager cet article

Published by مجلة دفاتر الاختلاف الالكت - dans متابعات ثقافية
commenter cet article

commentaires

صحافة إلكترونية

  • : مجلة دفاتر الاختلاف الإلكترونية
  • مجلة دفاتر الاختلاف الإلكترونية
  • : مجلة دفاتر الاختلاف الإلكترونية -مجلة مغربية ثقافية شاملة -رخصة الصحافة رقم:07\2005 - ردمد: 4667-2028
  • Contact

موسيقى

بحث

أعداد المجلة الشهرية